سنغافورة لتعيين ضباط أمن تكنولوجيا المعلومات، وتعزيز مرفق الرصد

أعلنت حكومة سنغافورة عن خطط لتعزيز قدراتها على مراقبة أمن تكنولوجيا المعلومات وتعيين كبار ضباط أمن المعلومات، كجزء من الجهود الرامية إلى التعامل بشكل أفضل مع العدد المتزايد من الهجمات الإلكترونية في البلاد وفي جميع أنحاء العالم.

وأشار جاكوب إبراهيم وزير الاتصالات والمعلومات إلى وجود العديد من الخروقات الأمنية الكبرى مثل الهجوم الأخير؛ ضد سلسلة التجزئة الأمريكية الهدف وقال وزير الاتصالات والمعلومات يعقوب إبراهيم أن الحكومات والشركات والمستهلكين بحاجة إلى أن نكون حذرين بشأن تسرب البيانات، والبرمجيات الخبيثة، والوصول غير المصرح به للشركات الشبكات.

وشدد على ضرورة اتخاذ اجراءات امنية لمواكبة التطور المتزايد الذى شهدته الهجمات السيبرانية اليوم، مضيفا ان الحكومة تتطلع الى تنمية مجموعة البلاد من مهارات الامن السيبرانى. وعلى وجه التحديد، فإن العمليات الأمنية، وهندسة الشبكات، وتطوير التكنولوجيا هي المجالات الرئيسية التي تحتاج إلى مزيد من القوى العاملة الماهرة، وأكد ياكوب خلال خطابه الافتتاحي يوم الثلاثاء في ندوة أمن المعلومات والاتصالات لعام 2014. وهذه الخبرة ضرورية لتحديد سبل الكشف عن تكتيكات الهجوم ومكافحتها تتطور باستمرار.

ولضمان وجود مهارات كافية، سوف تتطلع تنمية تنمية المعلومات في سنغافورة (إيدا) إلى تنمية المجموعة المحلية من المهنيين في مجال الأمن السيبراني على مستويي الشهادات والدبلوم، مما يوفر سبلا لمهنيي تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لتطوير هذه المهارات، فضلا عن زرع باحثي الدراسات العليا.

وقال يعقوب ان معهد سنغافورة للتكنولوجيا، على سبيل المثال، سيطلق اول برنامج لدرجة امن المعلومات الجامعية فى البلاد فى سبتمبر من العام القادم. وأضاف أن جامعة نانيانغ التكنولوجية بدأت أيضا بتقديم تخصص أمن المعلومات؛ وبالطبع كجزء من مناهجها الجامعية.

ابتداء من عام 2015، يمكن للمهتمين بتوسيع دراستهم أو المشاركة في البحوث المتعلقة بأمن تكنولوجيا المعلومات التقدم بطلب للحصول على المنح الدراسية العليا التي تقدمها معا المؤسسة الدولية للتنمية والمؤسسة الوطنية للبحوث (نرف).

وقال يعقوب انه يتعين على الهيئات والوكالات الحكومية ايضا ان تظل متيقظة وتعزز مرونة البنية التحتية الحيوية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات. وفى هذا الصدد، ستعزز المؤسسة الدولية للتنمية مركز المراقبة السيبرانية بحلول يناير 2015 “لتعزيز قدرات الحكومة على الكشف والتحليل”. وقد تم إطلاق هذا المرفق لأول مرة في عام 2007؛ لتوفير مراقبة على مدار الساعة للتهديدات السيبرانية وضمان أمن نظم وشبكات تكنولوجيا المعلومات الحكومية.

وقال ان “الترقية” ستسمح للمركز بمراقبة المواقع الحكومية بشكل افضل وحماية خدمات الحكومة الالكترونية، بالاضافة الى تحديد الانشطة الضارة. وقال إن المؤسسة الدولية للتنمية ستقيم أيضا مركزا لمراقبة ومراقبة العمليات لتمكين الحكومة من الاستجابة للتهديدات الأمنية بسرعة أكبر.

وقال يعقوب انه بالاضافة الى ذلك، ستعين الحكومة سيسوس لزيادة تعزيز ادارة الامن السيبرانى عبر مختلف الوكالات الحكومية.

وتتبع إعلانات اليوم سلسلة من الهجمات الإلكترونية في الأشهر الأخيرة التي استهدفت مواقع الحكومة، بما في ذلك مكتب رئيس الوزراء، فضلا عن الخرق الأمني ​​الذي أثر على 1،560 سينغباس؛ والحسابات المستخدمة للوصول إلى خدمات الحكومة الإلكترونية.

مكتب التحقيقات الفيدرالي يعتقل أعضاء مزعومين من كراكاس مع موقف لاختراق مسؤولين حكوميين أمريكيين

ووردبحث المستخدمين على تحديث الآن لإصلاح الثقوب الأمنية الحرجة

البيت الأبيض يعين أول رئيس أمن المعلومات الاتحادية

انتقد البنتاغون للاستجابة السيبرانية في حالات الطوارئ من قبل الوكالة الحكومية الدولية

وزير سنغافورة يدافع عن نظام الحكومة الإلكترونية على الرغم من الخرق؛ تسرب مجهول البيانات الشخصية لموظفي الحكومة سنغافورة؛ سوف حكومة سنغافورة “تعقب” المتسللين؛ سنغافورة بتعديل القانون لمواجهة الهجمات الإلكترونية؛ مشتبه به القراصنة “المسيح” اتهم في سنغافورة، 5 آخرين تقريب لضرب المواقع الحكومية

الأمن؛ مكتب التحقيقات الفدرالي يعتقل أعضاء مزعومين من كراكاس مع موقف لاختراق المسؤولين الحكوميين في الولايات المتحدة؛ الأمن؛ وورد يحث المستخدمين على تحديث الآن لإصلاح الثغرات الأمنية الحرجة؛ الأمن؛ البيت الأبيض يعين أول رئيس مجلس أمن أمن المعلومات الاتحادية؛ الأمن؛ انتقد البنتاغون لسيبر استجابة الطوارئ من قبل الوكالة الحكومية الدولية

Refluso Acido